مستشار محافظ أبين لشؤون الزراعة والري يناشد رئيس الوزراء ووزير الزراعة لإنقاذ القطاع الزراعي من الإنهيار

.

أبين (منتهى نت)

ناشد مستشار محافظ أبين لشؤون الزراعة والري الشيخ حيدره دحه الفضلي دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك ووزير الزراعة سالم السقطري بضرورة التدخل العاجل في قطاع الزراعة والري في محافظة أبين.

 

وقال الشيخ دحه إن قطاع الزراعة والري في محافظة أبين يمر بمرحلة صعبة جدًا لم يتعرض لها منذ سنوات طوال. مؤكداً أن قطاع الري قد أصبح بحاجة ماسة للتدخل العاجل من قبل سلطات الدولة العليا بعد أن اصبحت معظم قنوات الري والأعبار والسدود غير صالحة لاستقبال مياه السيول مما يؤدي إلى إهدار السيول التي يمن عليها ربنا على أودية وقنوات الري في محافظة أبين ..

 

وجدد دحة تأكيده أن قيادة السلطة المحلية في المحافظة وعلى رأسها اللواء ركن ابوبكر حسين سالم محافظ محافظة أبين تبذل الكثير من الجهود في إعادة تأهيل العديد من قنوات الري في دلتا أبين وأحور وغيرها من المديريات ويتابع بشكل يومي اعمال الري، ومتابعة تدخل بعض المنظمات في قطاع الري إلا أن الوضع في قطاع الزراعة والري يحتاج إلى تدخل عاجل وتوجيهات من قبل رئاسة الدوله ومجلس الوزراء بتوفير الدعم الكافي لإعادة إصلاح وتأهيل السدود والقنوات والأعبار التي تضررت الموسم السابق من مياه السيول التي أدت إلى جرفها وجرف أراضي المزارعين وأدت إلى تعطيل القنوات مما يهدد في هذا الموسم إلى تدمير ماتبقى من هذه السدود والجسور والقنوات في محافظة أبين بشكل عام ودلتا أبين بشكل خاص حيث أن أبين تمتلك أراضي زراعية خصبة وتنوع زراعي كبير ويعتمد أغلب المواطنين على العمل في القطاع الزراعي في ظل أوضاع معيشية صعبة.

 

 

 

محمد ناصر مبارك