نيابة الاستئناف تطمئن أهالي عدن  بعدم وجود خطورة في المادة اليوريا المخزونة بالميناء

نيابة الاستئناف تطمئن أهالي عدن  بعدم وجود خطورة في المادة اليوريا المخزونة بالميناء

منتهى نت / متابعات خاصه

قال مصدر قضائي في نيابة إستئناف عدن، إنه تم مواصلة الإجراءات المتخذة من النيابة، اليوم الثلاثاء، بناءاً على توجيهات معالي النائب العام، بشأن ماتم إثارته حول وجود، نترات الأمونيوم بعدد من الحاويات بميناء عدن، وبعد مباشرة الإجراءات، من قبل وكيل نيابة الأمن والبحث المكلف بهذه القضية، فقد إستلمت النيابة العامة التقرير التقييمي
 رقم/2020 /323م حول فحص عينات تم تأمينها، من ميناء المنطقة الحرة-كالتكس، من إدارة الأدلة الجنائية، والذي تضمن نتائج، فحص ست عينات، بإستخدام جهاز(METROHM RAMAN) ونتائج فحص مخزون بمكتبة ذلك الجهاز للمقارنة، بأنه عبارة عن سماد اليوريا-N46 غير قابله للانفجار بشكلها الحالي 

وذكر المصدر انه واستكمالاً للإجراءات، قامت النيابة العامة بفتح محضرها مع الخبير الكيميائي في الأدلة الجنائية، والذي أفادها أن هذه المادة يمكن أن تصبح مواد متفجرة، إذا تم تحويلها لنترات اليوريا وبإضافة مادة كيميائية أخرى عليها، وهو ماجعلها مادة ممنوع دخولها لأراضي الجمهورية.

مؤكدا أن النيابة العامة قررت التوجيه لمؤسسة موانئ خليج عدن بمذكرة رسمية يومنا هذا، بالتصرف بهذه الشحنة بما يؤدي لإخراجها من ميناء عدن ومدينة عدن، وفقاًللإجراءات لديهم، ومتابعة تنفيذ ذلك الأمر.

وطمئن المصدر القضائي أن هذه المادة بشكلها المتواجدةفي الحاويات لايمكنها أن تنفجر وفقاً لتقرير خبير الأدلة الجنائية، وحتى لايتم إستغلال تلك المادة الممنوع دخولها بما يمكن أن يؤدي للكوارث بسوء التعامل معها، كان للنيابة العامة وللحفاظ على الأمن العام وحماية المواطنين، إتخاذ قرارها وفقاً لما أسلفناه.