مرض ورد بحديث نبوي عن علامات الساعة يزداد في الآونة الأخيرة

مرض ورد بحديث نبوي عن علامات الساعة يزداد في الآونة الأخيرة

منتهى نت / متابعات

 

قال عميد معهد القلب السابق في مصر الدكتور جمال شعبان، إن الموت المفاجئ - وهو حسب أحد الأحاديث النبوية من علامات الساعة- يعود لاعتلالات قلبية قد تكون دون أعراض واضحة.
وقال شعبان خلال برنامج "ربي زدني علما" على قناة صدى البلد "المرض لا يقصر عمرا لكنه سبب، و الموت المفاجئ زاد الفترة الأخيرة وأحد الأحاديث النبوية ذكرت أنه من علامات الساعة".
وتابع: "مفهوم الموت المفاجئ يختلف عن الموت المفاجئ بسبب التوقف القلبي"، مقترحا تسجيل حالات الموت المفاجئ بالسكتة القلبية بمصر لتحديد إحصائية دقيقة.
وجزأ الطبيب المرضى المحتملين لمجموعتين وهم لمن يقل عمره عن 35 ومن يزيد عن هذا العمر قائلا : "من أسباب الموت المفاجئ لمن يقل عمرهم عن 35 عاما اختلال كهرباء القلب نتيجة مشكلة بعضلة القلب، وحالات كثيرة منها لا تعرف إلا بعد الوفاة، كونها لا يظهر عليها أعراض في بعض الحالات، وهو ما يؤكد أهمية إجراء رسم القلب"، مشيرا إلى أن حالات الموت بسبب الخلل الكهربائي تحدث كثيرا خلال النوم.
وأردف: "من أسباب الموت المفاجئ لمن يقل عمرهم عن 35 عاما أيضا الخلل في عضلة القلب ووجود تضخم في البطين الأيمن".